جمال

عبور الإمارات.. يعبر عن عمق الوعي الوطني

رام الله – عالم الوطن
الكتب: أسامة فلفل
عكست الأحداث الرياضية المهمة التي استضافتها فلسطين خلال الفترة السابقة حالة الازدهار والانتشار والتطور الملحوظ للرياضة الفلسطينية ، وسلطت الضوء على عمق التخطيط الاستراتيجي والاستراتيجية الوطنية بدوراتها العلمية والفنية ، وعززت الثقة الفلسطينية بالنفس في قدرتها. لتجاوز المعالم التاريخية والانعطافات بإرادة صلبة وتصميم لا يفلت من التحديات وحجم الأهداف التي تسعى لتقويض حركتها.

اليوم في فلسطين نحن فخورون بحجم الترتيبات التنظيمية للاجتماع
المجموعة التاريخية التي توحد فريقنا الوطني مع الفريق الإماراتي الشقيق وخلايا العمل التي انطلقت لتحمل مسؤولية وطنية عالية بإيمان راسخ ومتميز بإبراز القدرة والكفاءة العالية في التنظيم والتخطيط والإدارة الجيدة ولفت الانتباه إلى الحجم. من الاستعدادات لاستضافة اللقاءات والبطولات على الأراضي الفلسطينية وإنجاحها.

الاستعدادات لهذا الحدث الكبير ، لقاء الأشقاء والاتصال العربي ، هي رسالة وطنية للعالم بقدرة فلسطين على النجاح واستضافة كافة الأحداث واللقاءات الرياضية ، وإيصالها إلى بر الأمان.

واليوم ، مطلوب من الجميع الحفاظ على الإنجاز التاريخي “ملعب الوطن” ، خاصة في ظل التحديات الصهيونية المتكررة ومحاولات تعطيل مسيرة وتدريب الرياضة الفلسطينية وتقويضها ، ومحاولة طمس الإنجازات والمكاسب التاريخية.
وقد تحقق ذلك ، مما أدى إلى إضعاف الروح المعنوية وتقويض صمود الرياضيين في وطن فلسطين.

سيكون لاجتماع فريقنا الوطني وشقيقه المنتخب الإماراتي صدى مدوي على الساحتين الإقليمية والدولية ، وهو رسالة قوية ذات دلالات وطنية ووطنية وإنسانية للأشقاء والأصدقاء العرب بضرورة القدوم إلى فلسطين وفلسطين. دعم صمود الرياضيين والرياضيين الفلسطينيين في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي تمر بها الحركة الرياضية الفلسطينية.

ويأتي هذا اللقاء مؤشرا على مدى الجاهزية الإدارية والتنظيمية العالية في الساحة الرياضية الفلسطينية بكافة مكوناتها ومدى الإصرار على تثبيت ملعب الوطن وقهر الاحتلال ، وخاصة الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم الذي يوشك على استضافته. مجموعة كبيرة من الفعاليات والاجتماعات والفعاليات الرياضية وخاصة استضافة التصفيات الآسيوية للناشئين والتصفيات الآسيوية للشباب. .

لقاء منتخبنا الوطني مع المنتخب الإماراتي الشقيق الذي يشق طريقه لعبور فلسطين ضمن الجولة الثالثة من التصفيات الآسيوية المزدوجة “كأس العالم 2018 م” و “كأس آسيا” له أهمية خاصة وخصوصية تعطي القوة والزخم في المد الرياضي في فلسطين.

ويعبر انتقال المنتخب الإماراتي إلى فلسطين في هذا الظرف وفي هذا الوقت عن عمق الوعي الوطني والعزم العربي الأصيل على الوقوف والمواءمة مع الصمود الأسطوري الذي تجسده القيادة الرياضية الفلسطينية في انسجام مع القيادة الرياضية.
وأكدت المرأة الإماراتية ، التي أكدت في جميع المواقف والمحطات ، الموقف الرياضي العربي الواضح تجاه دعم مشروع النهضة الرياضية في فلسطين والوقوف على مسافة واحدة مع القيادة الرياضية الفلسطينية والنظام الرياضي ، تجسيداً للحلم الرياضي العربي الكبير.

السابق
كيف نقلل من مدة نزلات البرد ؟
التالي
هل يلحق بنزيما بديربي مدريد؟

اترك تعليقاً